الارشيف / اخبار العالم

تحقيقات أمريكية حول ضلوع جهات أجنبية بهجوم الكابيتول

  • 1/2
  • 2/2

شكرا لقرائتكم خبر عن تحقيقات أمريكية حول ضلوع جهات أجنبية بهجوم الكابيتول والان مع التفاصيل

محمد الفلاح - الأحد 17 يناير 2021

أعلن مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي، بدء التحقيق فيما إذا كانت حكومات أجنبية وجماعات تمول المتطرفين ضالعة في تنفيذ هجوم الكابيتول.

 

وبحسب وسائل إعلام أمريكية، فإن المانح أرسل 28.15 من العملة المشفرة بيتكوين (قرابة 522،000 دولار)، إلى 22 عنوانًا منفصلاً، ينتمي العديد منها إلى نشطاء اليمين المتطرف قبل أحداث الشغب في 6 يناير/كانون الثاني الجاري".

 

وقالت المصادر إن المكتب يفحص، كجزء من التحقيق، مدفوعات بيتكوين بقيمة 500 ألف دولار، على ما يبدو من قبل شخص فرنسي، لشخصيات ومجموعات رئيسية في أقصى اليمين قبل أعمال الشغب.

 

 

وأوضحت المصادر أنه "تم توثيق هذه المدفوعات ونشرها على الإنترنت هذا الأسبوع من قبل شركة تحلل تحويلات العملة المشفرة، تتبع مدفوعات ".

 

وأشار "تقييم التهديد المشترك" الصادر عن مكتب التحقيقات الفيدرالي ووزارة الأمن الداخلي والعديد من وكالات الشرطة الفيدرالية والشرطة في منطقة العاصمة، إلى أنه منذ أحداث الشغب انتهزت جهات فاعلة عدة الفرص لتضخيم الروايات وتعزيز مصالحهم السياسية في خضم الانتقال الرئاسي".

 

وكان أنصار الرئيس ترامب اقتحموا مبنى الكابيتول في حادثة غير مسبوقة أسفرت عن وقوع 5 قتلى بينهم ضابط شرطة، حيث لاقت هذه الأحداث تنديدات واسعة داخل الولايات المتحدة وخارجها.

 

وأفاد تقرير لواشنطن بوست، أمس الجمعة، أن نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس، نجا من المجموعة التي اقتحمت مبنى الكابتيول بأعجوبة فقد كانت المجموعة على بعد 100 قدم فقط من مكانه داخل الكونجرس.

قد تقرأ أيضا