الارشيف / اخبار السعوديه

«الشباب والصحة في عالم متغير» لقاء علمي بعمل الشرقية

  • 1/2
  • 2/2

شكرا لقرائتكم خبر عن «الشباب والصحة في عالم متغير» لقاء علمي بعمل الشرقية والان نبدء بالتفاصيل

eb460f2017.jpg

افتتاح اللقاء العلمي (اليوم)

465707.jpg

افتتاح اللقاء العلمي (اليوم)

نظمت إدارة الخدمات النفسية بفرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بالمنطقة الشرقية لقاء علميا بمناسبة اليوم العالمي للصحة النفسية تحت شعار (الشباب والصحة في عالم متغير) أمس الأول تحت رعاية مدير عام الفرع عبدالرحمن المقبل في قاعة الجوسق للاحتفالات بالدمام تزامنا مع اليوم العالمي للصحة النفسية الذي يحتفي به العالم سنويا في 10 أكتوبر وذلك بتنظيم وتنسيق الأخصائيات النفسيات هناء العتيبي وسجى الناصر وليالي الصلاح وبحضور مساعد المدير العام لقطاع التنمية علي الشهراني ومساعده لقطاع العمل محمد الأطرش ومساعدته لمكتب الإشراف الاجتماعي النسائي إيمان الفرشوطي وعدد من رجال الأعمال والمسؤولين والمختصين في هذا المجال والأخصائيين النفسيين من وزارة الصحة ومدراء ومديرات فروع الوزارة ومنسوبيها.

وهدف اللقاء لرفع الوعي بمشاكل الصحة النفسية حول العالم والاكتشاف المبكر لأعراض الاضطرابات النفسية.

عرض مرئي

بدئ اللقاء بالسلام الملكي وآيات من الذكر الحكيم ثم كلمة للمدير العام رحب من خلالها بالحضور الكريم وقال إن الوزارة دأبت على المساهمة والمشاركة بفعاليات اليوم العالمي للصحة النفسية والذي يوافق العاشر من أكتوبر في كل عام إيمانا منها بأهمية هذا الجانب في الصحة العامة.

وتضمن اللقاء عرضا مرئيا للخدمات النفسية المقدمة في فروع الوزارة التي تقدم خدماتها للمستفيدين والمستفيدات في الدور الإيوائية.

ورش تدريبية

كما شمل اللقاء عددا من الورش التدريبية بدأ بها مدير إدارة الصحة النفسية والاجتماعية بصحة الشرقية والمشرف العام على مجمع الأمل للصحة النفسية بالدمام الدكتور محمد الزهراني بعنوان (المؤثرات العقلية).

الصحة النفسية

كما تطرق استشاري الصحة النفسية ورئيس مركز التقييم والعلاج النفسي بمجمع الصحة النفسية الدكتور محمود رشاد في ورشة عمل بعنوان (الصحة النفسية للشباب) إلى تعريف الصحة النفسية وحقائق عنها.

وتطرقت الأخصائية النفسية بالتأهيل الشامل للإناث بالدمام نورة الزايد في ورشة عمل بعنوان (الصداع النفسي وعلاقته بالاكتئاب والتفكير الانتحاري) إلى أهم محاور مفهوم الصداع النفسي وعلاقته بالاكتئاب والتفكير الانتحاري.


قد تقرأ أيضا