الارشيف / اخبار السعوديه

ضمن مبادرة الشرق الأوسط الأخضر.. «البيئة» تطلق 4 مبادرات لمكافحة التغير المناخي

الرياض - محمد عبدالله - أعلنت وزارة البيئة والمياه والزراعة، عن إطلاق 4 مبادرات لحماية البيئة والتصدي لظاهرة التغير المناخي ومكافحتها.

وشاركت الوزارة، عبر حسابها الإلكتروني الرسمي الموثق من خلال موقع تويتر، صورة معلوماتية "إنفوجراف"، أوضحت من خلالها المبادرات البيئية التي أطلقتها.

ويأتي ذلك في ختام قمة مبادرة الشرق الأوسط الأخضر، التي انطلقعت أعمالها في العاصمة ، الرياض، مساء اليوم الأثنين، وسط حضور دولي لافت.

مبادرات البيئة لمكافحة التغير المناخي

وأوضحت وزارة البيئة والمياه والزراعة، اليوم الأثنين، عن إطلاق 4 مبادرات في إطار حماية البيئة وتتمثل هذه المبادرات في التالي:

أولًا: إنشاء مركز إقليمي للتنمية المستدامة للثروة السمكية ويهدف إلى تحقيق ما يلي:

- تحقيق التنمية المستدامة للموارد السمكية

- المساهمة في تحقيق الأمن الغذائي

- تنمية المخزون السمكي في الخليج العربي والبحر الأحمر

- تخفيف الغازات الدفيئة بنسبة من 10% إلى 15% في القطاع السمكي

ثانيًا: تأسيس مركز إقليمي للإنذار المبكر بالعواصف الغبارية، والهدف منه:

- حماية البيئة من الأخطار الطبيعية

- ضمان استدامة الموارد الحيوية

- تقليل الأضرار بالمحاصيل الزراعية والثروة الحيوانية والبنية التحية

ثالثًا: تطوير برنامج إقليمي للاستمطار الصناعي، والذي يهدف إلى تحقيق ما يلي:

- توقع زيادة نسبة الهاطل المطري بمتوسط 15%

- التخفيف من آثار العواصف الترابية.

- تعزيز الاستدامة البيئية.

- زيادة المسطحات الخضراء.

رابعًا: تأسيس مركز إقليمي للتغير المناخي، والذي يهدف إلى:

- إيجاد حلول قائمة على الطبيعة لمواجهة آثار التغير المناخي والحد من التدهور البيئي

- التخفيف من آثار تغير المناخ على القطاعات الاقتصادية والتنموية

مبادرة الشرق الأوسط الأخضر

وشهدت أعمال قمة مبادرة الشرق الأوسط الأخضر، التي انطلقت جلساتها اليوم الأثنين، بالعاصمة الرياض، بمشاركة دولية واسعة شارك بها عدد من الرؤساء وقادة الدول وصناع القرار في العالم، لرسم خريطة عالمية لحفظ الحياة وجودتها.

وتهدف قمة مبادرة الشرق الأوسط الأخضر لرسم خريطة إقليمية لحفظ الحياة ورفع جودتها، في بادرة تقدمها المملكة العربية السعودية لصنع الفارق العالمي في حفظ الطبيعة والإنسان والحيوان ومواجهة تحديات التغير المناخي.

وتعمل «مبادرة الشرق الأوسط الأخضر»، على تحقيق 3 أهداف رئيسية استراتيجية يندرج تحت كل هدف منها عدد من الأهداف الفرعية، وتتمثل أبرز هذه الأهداف في التالي:

- تشكيل أول تحالف من نوعه في المنطقة، لمكافحة التغير المناخي في الشرق الأوسط، والعمل على توفير منصة تجمع بين المعرفة ورأس المال.

- توفير منصة تجمع بين المعرفة ورأس المال من خلال تعزيز الاستثمار ونقل المعرفة لمواجهة التحديات المشتركة

- وضع أسس دبلوماسية المناخ، تعزيزاً للإرادة السياسية اللازمة لإحداث تغيير جذري تجاه القضايا البيئية الحيوية من أجل كوكب أفضل للبشرية

وتهدف مبادرة الشرق الأوسط الأخضر، على المستوى المحلي على تقليل الانبعاثات الكربونية وحماية المحيطات وحماية الحياة البرية في المملكة والحد من التصحَر ورفع نسبة تحويل النفايات عن المرادم.

اقرأ أيضًا:

ولي العهد يتوسط القادة المشاركين في قمة مبادرة الشرق الأوسط الأخضر

12 هدفا ومبادرة نوعية.. المملكة ترسم خارطة طريق لمواجهة التغير المناخي

قد تقرأ أيضا