الارشيف / منوعات

روان بن حسين وخطيبها يوسف المقريف يعتذران لبعض بطريقة رومانسية

أثار الثنائي المدونة الكويتية روان بن حسين وخطيبها السابق الليبي يوسف مقريف، الجدل بتصرفاتهما، بعد أن شهرت به روان.

ووفقاً لموقع "النهار" قدمت الكويتية روان اعتذاراً له ولعائلته، بعدما نشرت صورة تجمعهما، معلقةً عليها: "أنا آسفة. عندما نحبّ، نقوم بأشياء غبيّة"، ثم اعتذرت منه ومن أسرته للإساءة إليهم.

وحول الليبي يوسف المقريف، حسابه على تطبيق "إنستغرام" إلى عام، ونشر صورة له مع روان قبل أن تكتب اعتذارها، ثم حذفها وقدم هو الآخر اعتذاره لها.

وكتب المقريف، أنه تصرّف بغباء تجاه التي أحبّته حباً حقيقياً، و"اعتذر للألم الذي سببته لكِ. أحبكِ".