الارشيف / اخبار العالم

بيان عاجل للنائب محمد بدراوى حول أسباب تصفية شركة الحديد والصلب

شكرا لقرائتكم خبر عن بيان عاجل للنائب محمد بدراوى حول أسباب تصفية شركة الحديد والصلب والان مع تفاصيل الخبر

القاهرة - سامية سيد - تقدم النائب محمد بدراوى، عضو لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، ببيان عاجل لوزير قطاع الأعمال العام بخصوص تصفية شركة الحديد والصلب المصرية بحلوان، لافتا إلى أن الخسائر التى ستعود على الدولة من قرار التصفية أكبر بكثير من المكاسب التى ستعود عليها، لافتا إلى أن تعويضات العاملين وحدها تبلغ نحو 2 مليار جنيه، وأن نصف هذا المبلغ يمكن أن يتم إنفاقه على تطوير المصنع عبر إضافة وحدة حديد تسليح كما حدث فى مصنع الدلتا للصلب.

وفيما يتعلق بحجم العمالة داخل المصنع فقد أوضح بدراوى أن شركة الحديد والصلب المصرية بحلوان تضم نحو 7000 عامل كانوا 18 ألف منذ سنوات، لافتا إلى أن هناك معاشات تلقائية ومن الممكن ان يتم فتح باب التقدم للمعاش المبكر.

وأضاف بدراوى،  أن الخسائر التى تعرضت لها شركة الحديد والصلب المصرية بحلوان نتيجة طبيعية لارتفاع تكاليف الإنتاج وأسعار الطاقة وفرق العملة خلال الفترة الماضية، بالإضافة إلى فساد الإدارة بترك المصنع والأفران دون تشغيل لسنوات طويلة ما عاد على الشركة بخسائر ممتدة.

وكانت وزارة قطاع الأعمال العام قد أصدرت بياناً، قالت فيه، إن الأولوية الأولى بشأن شركة الحديد والصلب المصرية، هي الحفاظ على حقوق ومكتسبات العاملين ومنحهم كافة الحقوق المكفولة لهم قانوناً.

وأضافت الوزارة فى البيان، أن شركة الحديد والصلب المصرية، إحدى الشركات التابعة للشركة القابضة للصناعات المعدنية التابعة لوزارة قطاع الأعمال العام، أنشئت في عام 1954 لاستغلال خامات الحديد في أسوان، وتم بدء الإنتاج عام 1958 بتكنولوجيا ألمانية تعود إلى بدايات القرن العشرين، ثم تطورت فى الستينات والسبعينات بتكنولوجيا روسية تعود إلى حقبة الخمسينات، وقد بلغ رأس مال الشركة المدفوع 1.9 مليار جنيه موزعاً على 976872278 سهم بقيمة أسمية للسهم 2 جنيه.

قد تقرأ أيضا