الارشيف / اخبار العالم

بالصور.. واشنطن خلف "الأسلاك" قبيل تنصيب بايدن

القاهرة - بواسطة ايمان عبدالله - خلف "الأسلاك الشائكة"، تتأهب الولايات المتحدة لتنصيب الرئيس الأمريكي الـ46 جو بايدن، مع تصاعد التهديدات بأعمال عنف مسلحة.

وتحت حماية 21 ألفا من أفراد قوات الحرس الوطني، إلى جانب عناصر الفيدرالية والجهات الأمنية، تجرى الاستعدادات لتأمين حفل تنصيب الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن. 

وكانت السلطات الأمريكية قررت تشديد إجراءاتها لتأمين مراسم تنصيب بايدن في 20 يناير/كانون الثاني الجاري.


وأعلنت شرطة الكونجرس، إغلاق مجمع الكابيتول أمام الزيارات الجماهيرية حتى إشعار آخر لتأمين مراسم تنصيب الرئيس الأمريكي المنتخب في 20 يناير/كانون الثاني.

وأوقفت شرطة العاصمة واشنطن، أمس الأحد، رجلا مسلحا خلال محاولته عبور إحدى نقاط التفتيش المقامة في محيط مبنى الكونجرس حيث ستقام مراسم تنصيب جو بايدن.


وجاء في تقرير للشرطة أوردته شبكة "سي.إن.إن" الإخبارية الأمريكية، أن ويزلي آلن بيلر كان موجودا مساء الجمعة عند نقطة تفتيش على مقربة من مبنى الكابيتول، مقر مجلسي النواب والشيوخ.

وعثرت الشرطة بحوزته على مسدس محشو وأكثر من 500 طلقة ذخيرة، وقد تم توقيفه.


ومن المقرر ألا يشارك الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في مراسم تنصيب بايدن، كما يواجه الأخير تحديا صعبا في رأب الصدع بين الشعب الأمريكي.

وكانت سلطات واشنطن حولت العاصمة خلال الأيام الماضية لمنطقة أمنية، ونشرت حواجز أسمنتية وأسلاكا شائكة في المنطقة المحيطة بمقر الكونجرس الذي تعرّض في 6 يناير/كانون الثاني لعملية اقتحام نفّذها مناصرون للرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب.


وتخشى السلطات تجدد الاضطرابات على هامش تنصيب بايدن رئيسا للولايات المتحدة.

وغالبا ما تكون مراسم التنصيب مناسبة لتدفّق مئات ملايين الأمريكيين إلى العاصمة لحضور الحفل الذي يقام في الباحة الخارجية لمبنى الكابيتول.