الارشيف / اخبار العالم

اغتيال قاضيتين في كابول.. وصورة جثة وسط الطريق

  • 1/2
  • 2/2

شكرا لقرائتكم اغتيال قاضيتين في كابول.. وصورة جثة وسط الطريق ونؤكد لكم باننا نسعى دائما لارضائكم والان مع التفاصيل

جدة - بواسطة طلال الحمود - في استمرار لمسلسل الاغتيالات الذي تشهده العاصمة الأفغانية منذ أيام، استفاقت كابل اليوم الأحد على مقتل قاضيتين.

وفي التفاصيل، أفاد مسؤولون أن مسلحين اغتالوا بالرصاص قاضيتين تعملان في المحكمة العليا في العاصمة في ساعة مبكرة من صباح الأحد.

وأوضحت الشرطة أن القاضيتين لقيتا حتفهما في وسط كابول، بينما كانتا في طريقهما إلى العمل.
فيما أكد جمشيد رسولي، المتحدث باسم مكتب النائب العام، أن الضحيتين تعملان في المحكمة العليا.

بالتزامن، نشرت وسائل إعلام محلية صورة لجثة إحدى القاضيتين ملقاة على الأرض وسط الطريق، فيما تجمهر عدد قليل من الناس حولها، بعضهم بدا في حال صدمة.

تصاعد العنف

يأتي هذا بعد أن قتل شرطيان السبت في كابول جراء انفجار لغم وُضع على جانب طريق لاستهداف سيارتهما، حسبما أعلنت شرطة العاصمة الأفغانية، في وقت يتواصل العنف في أفغانستان رغم محادثات السلام الجارية بين الحكومة وحركة طالبان.

وقال المتحدث باسم الشرطة فردوس فارامارز للصحافيين أمس "في الساعة 09,15 صباح اليوم، استُهدفت سيارة للدفع الرباعي تابعة لمقر قيادة الشرطة في انفجار لغم قتل شرطيان وجرح آخر"، موضحا أن السيارة استهدفت على الطريق المؤدي إلى جامعة كابول.

يذكر أن أعمال العنف تصاعدت في جميع أنحاء البلاد خلال الأشهر الأخيرة، لاسيما في العاصمة التي شهدت سلسلة من عمليات القتل التي استهدفت الشرطة وإعلاميين وسياسيين وناشطين مدافعين عن حقوق الإنسان.

من كابول (أرشيفية- فرانس برس)

ويأتي هذا التدهور في الوضع الأمني على الرغم من مفاوضات السلام الجارية في العاصمة القطرية الدوحة بين الحكومة الأفغانية وطالبان.

وتتقدم هذه المفاوضات التي بدأت في سبتمبر ببطء شديد بينما يحاول الجانبان الآن الاتفاق على جدول أعمال المحادثات.