الارشيف / اخبار العالم

أصداء اقتحام الكابيتول.. الاستقالات تضرب إدارة ترامب

القاهرة - بواسطة ايمان عبدالله - أصبحت وزيرة التعليم الأمريكية بيتسي ديفوس، الجمعة، ثاني عضو يُعلن استقالته من إدارة دونالد ترامب، بعد اقتحام مناصرين للرئيس مبنى الكابيتول.

وقالت الوزيرة في رسالة وجهتها إلى ترامب وتلقى عدد من وسائل الإعلام الأمريكية نسخة منها "لا يُمكن إنكار أن خطابكم كان له تأثير على الوضع، وهذا كان نقطة تحول بالنسبة إليّ". 

وكانت ديفوس المليارديرة والوزيرة المثيرة للجدل تشغل منصبها منذ بداية ولاية ترامب.

وقبل ساعات، أعلنت وزيرة النقل الأمريكيّة إيلين تشاو استقالتها من منصبها غداة اقتحام أنصار ترامب الكابيتول.

وقالت تشاو في بيان نشرته على حسابها في موقع تويتر "أعلن اليوم استقالتي من منصبي وزيرة للنقل"، مشيرة إلى أنّها اتّخذت هذه الخطوة لأن ما حصل في الكابيتول كان "حدثاً صادماً وكان يمكن تجنّبه تماماً.. وقد أزعجني كثيراً إلى درجة أنّني لا أستطيع تجاهله".

وسارع برلمانيون ديموقراطيون إلى الترحيب بقرار تشاو، مطالبين نائب الرئيس مايك بنس ووزراء الحكومة بالتصويت على تنحية ترامب بموجب التعديل 25 للدستور الذي يسمح لنائب الرئيس وغالبية أعضاء الحكومة أن يقيلوا الرئيس إذا ما وجدوا أنّه "غير قادر على تحمّل أعباء منصبه". 

لكنّ صحيفة نيويورك تايمز أفادت بأنّ بنس يُعارض اللجوء إلى التّعديل الخامس والعشرين للدستور لإجبار ترامب على التنحي عن منصبه، رغم مطالبات الديمقراطيّين وبعض الجمهوريّين.

ودعا مشرعون أمريكيون الخميس أعضاء إدارة ترامب ومسؤولي البيت الأبيض إلى البقاء في مناصبهم لضمان نهاية مستقرّة للولاية الرئاسيّة، وذلك بعد إعلان عدد من المسؤولين في الإدارة استقالتهم احتجاجاً على اقتحام أنصار للرئيس المنتهية ولايته مبنى الكابيتول.

من جانب آخر، قدّم رئيس شرطة الكابيتول ستيفن ساند استقالته بعد ساعات على مطالبة رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي بتنحي قائد شرطة الكونجرس.

كما أعلنت وكالة رويترز، استقالة 4 من كبار مستشاري الأمن القومي بالبيت الأبيض على خلفية اقتحام الكونجرس

قد تقرأ أيضا