الارشيف / اخبار العالم

تراجع متوسط سعر صرف الريال السعودي مقابل الجنيه المصري

  • 1/2
  • 2/2

شكرا لقرائتكم واهتمامكم بخبر تراجع متوسط سعر صرف الريال السعودي مقابل الجنيه المصري والان مع التفاصيل الكاملة

عدن - ياسمين عبد الله التهامي - الخميس 7 يناير 2021

متابعات_ الخليج 365

تراجع متوسط سعر صرف الريال السعودي مقابل الجنيه المصري، اليوم الخميس 7 يناير 2021، في البنوك وشركات الصرافة.

 

واليوم الخميس، عطلة رسمية في البنوك المصرية، بمناسبة عيد الميلاد المجيد.

 

وصعد متوسط سعر صرف الجنيه المصري، أمام العملات الأجنبية، والعربية، الأخرى، كم صعد أمام الدولار الأمريكي، حسب متوسط الأسعار على موقع البنك المركزي.

 

 

وانخفض متوسط سعر الريال السعودي لدى البنك المركزي المصري، إلى نحو 4.168 جنيه للشراء و 4.195 جنيه للبيع.

 

 

وفي البنوك، سجل متوسط سعر الريال عند 4.11 جنيه للشراء و4.21 جنيه للبيع، وفق مسح أجرته "العين الإخبارية" في 24 بنكا.

 

وتتحرك أسعار العملات العربية والأجنبية، أمام الجنيه المصري بشكل طفيف حسب العرض والطلب، وسط حالة استقرار كبيرة لسوق النقد المصرية.

 

 

وسجل سعر الريال السعودي في البنك الأهلي المصري (أكبر بنك حكومي) 4.10 جنيه للشراء و4.20 جنيه للبيع.

 

وسجل الريال السعودي أعلى سعر للشراء عند 4.17 جنيه في 4 بنوك هي عودة، والمشرق، والمصرف العربي الدولي، وبلوم مصر.

 

 

بينما جاء أعلى سعر للبيع في بنك البركة عند 4.23 جنيه.

 

تصدر عملات الأسواق الناشئة

وسجل الجنيه المصري أقوى أداء بين عملات الأسواق الناشئة خلال عام 2020 رغم جائحة المستجد "كوفيد – 19".

 

وحقق الاقتصاد المصري نموا بنسبة 5.6% بنهاية 2019، وكانت الحكومة المصرية تتوقع أن يصل إلى 6% بنهاية هذا العام، لكن جائحة كوفيد-19 حالت دون ذلك.

 

 

ومن بين 9 عملات رئيسية بالأسواق الناشئة تم رصد تحركاتها خلال عام 2020، كان الجنيه المصري الوحيد الذي نجح في مواجهة الدولار، ليغرد منفردا بمكاسب بلغت نسبتها 2.25% منذ بداية العام.

 

 في حين منيت عملات الأسواق الناشئة الأخرى بخسائر تراوحت بين 2 و30% أمام الدولار الأمريكي، بحسب تقرير لوكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية الرسمية.

 

وواصل احتياطي مصر من النقد الأجنبي في نهاية 2020، رحلة صعوده للشهر السابع، بعد أن تأثرت بتداعيات كورونا لمدة 3 أشهر فقط.

 

والثلاثاء، أعلن البنك المركزي المصري عن ارتفاع احتياطي البلاد من النقد الأجنبي في ديسمبر/كانون الأول إلى 40.063 مليار دولار، مقابل 39.222 مليار دولار في نوفمبر/تشرين الثاني.

 

 

واستقر متوسط سعر صرف الدولار مقابل الجنيه، عند مستوى 15.67 جنيه للشراء و 15.77 جنيه للبيع، وعلى موقع البنك المركزي المصري.

 

 

وعلى موقع البنك المركزي، ارتفع متوسط سعر اليورو الأوروبي، إلى 19.27 جنيه للشراء و 19.40 جنيه للبيع، مقابل 19.02 جنيه للشراء، و19.15 جنيه للبيع، أمس الإثنين.

 

بينما انخفض متوسط سعر الجنيه الإسترليني لدى المركزي المصري إلى 21.41 جنيه للشراء و 21.54 جنيه للبيع، مقابل 21.44 جنيه للشراء و21.57 جنيه للبيع، أمس.

 

وعلى موقع البنك المركزي المصري، تراجع متوسط سعر الدرهم الإماراتي، إلى 4.25 جنيه للشراء و 4.28 جنيه للبيع.

 

 

كما هبط متوسط سعر الدينار الكويتي إلى نحو 51.53 جنيه للشراء و 51.93 جنيه للبيع، مقابل 51.73 جنيه للشراء و 51.99 جنيه للبيع.

 

 

وفي منتصف نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، أكد الدكتور محمد معيط وزير المالية المصري، أن الاقتصاد المصري تمكن من تحقيق معدلات نمو إيجابية خلال العام المالي 2019 - 2020 بلغت 3.6%.

 

 

وهو ما يتوافق مع بيانات صندوق النقد الدولي التي أكدت أن مصر البلد الوحيد في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الذي يحقق معدلات نمو إيجابية، رغم تداعيات فيروس كورونا.

 

وحقق الاقتصاد المصري نموا بنسبة 5.6% بنهاية 2019، وكانت الحكومة المصرية تتوقع أن يصل إلى 6% بنهاية هذا العام، لكن جائحة كوفيد-19، حالت دون ذلك.

قد تقرأ أيضا