الارشيف / اخبار العالم

أسهم البنوك تدعم داو جونز عند مستويات قياسية

شكرا لقرائتكم خبر عن أسهم البنوك تدعم داو جونز عند مستويات قياسية والان نبدء باهم واخر التفاصيل

متابعة الخليج 365 - ابوظبي - أغلق المؤشران داو جونز الصناعي وستاندرد أند بورز 500 على ارتفاع، مسجلين مستويات غير مسبوقة الأربعاء، مع شراء المستثمرين بكثافة في أسهم الشركات المالية والصناعية مراهنين على فوز الديمقراطيين بمقعدي ولاية جورجيا في مجلس الشيوخ بما يمهد لمزيد من التحفيز المالي والإنفاق على البنية التحتية.
لكن سوق الأسهم الأمريكية قلصت مكاسبها وأغلق المؤشر ناسداك المجمع منخفضا بعد أن اقتحم متظاهرون مبنى الكونجرس الأمريكي اليوم في مسعى لقلب نتيجة الانتخابات التي خسرها الرئيس دونالد ترامب أمام منافسه جو بايدن. وتدخلت الشرطة شاهرة البنادق ومستخدمة الغاز المسيل للدموع.
وقال تيم جريسكي، كبير مخططي الاستثمار لدى إنفرنس كاونسل في نيويورك، «لم يكن تراجعا حادا للسوق. كان هناك مشترون أيضا. المشهد صادم بعض الشيء أن يرى المستثمرون ذلك على التلفزيون.»
وارتفع داو 437.8 نقطة بما يعادل 1.44 بالمئة ليصل إلى 30829.4 نقطة، وزاد ستاندرد أند بورز 21.34 نقطة أو 0.57 بالمئة مسجلا 3748.2 نقطة، ونزل ناسداك 78.17 نقطة أو 0.61 بالمئة إلى 12740.79 نقطة.

وخلال الجلسة ارتفعت أسهم جي بي مورجان 4.2%، وأسهم بنك أوف أمريكا 6.4% بعد تسجيل عائد السندات لأجل 10 سنوات ارتفاعاً يتخطى حاجز 1% للمرة الأولى منذ 9 أشهر.
وفي المدى القريب، الأسواق تسعيد المزيد من الحوافز. ومن وجهة نظر الأسهم، هذا يعني تدني الأداء التكنولوجي وتفوق الأداء الدوري / القيم، وقال توم إساي، مؤسس Sevens Report، في مذكرة «أكبر استفادة من فوز الديمقراطيين هو المزيد من القوة وراء التجارة الدورية / القيمة / المعدلات الأعلى».
ويتوقع بنك جولدمان ساكس حزمة تحفيز كبيرة أخرى تصل قيمتها إلى 600 مليار دولار على المدى القريب إذا انتصر الديمقراطيون وأخذوا مجلس الشيوخ.
وقفز مؤشر رأس المال الصغير «راسل 2000» أكثر من 1%، وارتفعت أسهم يونايتد إيرلاينز 1%، وارتفع سهم كارنيفال بنسبة 0.6%.

أسهم أوروبا 

قفزت الأسهم الأوروبية، الأربعاء بعد نيل لقاح ثان للوقاية من كوفيد-19 الموافقة التنظيمية في المنطقة، بينما تنامت الرهانات على مزيد من التحفيز المالي الأمريكي مع اقتراب الديمقراطيين من الفوز بالأغلبية في مجلس الشيوخ.
ارتفع المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 1.4 بالمئة إلى أعلى مستوياته منذ أواخر فبراير /شباط، في حين صعد المؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 3.5 بالمئة وتقدم المؤشر داكس الألماني 1.8 بالمئة.
حصل لقاح مودرنا على موافقة هيئة الدواء والمفوضية الأوروبية، مما أعطى دفعة كبيرة للآمال في احتواء فيروس .
وقال ديفيد مادن، محلل السوق لدى سي.إم.سي ماركتس في لندن، «كانت أسهم منطقة اليورو في وضع التعافي بالفعل هذا الصباح ثم وافقت هيئة الدواء الأوروبية على لقاح فيروس كورونا من مودرنا للاستخدام في الاتحاد الأوروبي مما عزز مشاعر التفاؤل.»
قفز مؤشر قطاع البنوك الحساس للعوامل الاقتصادية 5.5 بالمئة، في أفضل أداء يومي خلال شهرين، مستفيدا من أداء أسهم إتش.إس.بي.سي البريطاني وسانتاندير الإسباني وبي.إن.بي باريبا الفرنسي.
وصعدت أسهم عمالقة النفط بي.بي ورويال داتش شل وتوتال نحو 6.5 بالمئة مع بلوغ أسعار الخام أعلى مستوياتها منذ فبراير شباط 2020 عقب تعهد سعودي بخفض الإنتاج خلال اجتماع للمنتجين.
في غضون ذلك، فاز الديمقراطيون بأحد سباقي انتخابات مجلس الشيوخ في جورجيا بينما يتصدرون الآخر، ليقتربوا من اكتساح مفاجئ لمعقل جمهوري سابق على نحو قد يفضي إلى تحفيز مالي أكبر ويسهل على الرئيس المنتخب جو بايدن المضي في تشديد الرقابة التنظيمية على الشركات وزيادة الضرائب.

 

قد تقرأ أيضا