الارشيف / اخبار العالم

السعودية تعفو عن جميع من صدر بحقهم حكم بالجلد التعزيري

 أعلنت مصادر سعودية مطلعة، اليوم الثلاثاء، بصدور توجيهات عليا في ، بالعفو عن كافة من صدر بحقهم حكم بـ"الجلد التعزيري"، ما لم يطبق الحكم عليهم من إمارات المناطق، وفقًا لصحيفة "عكاظ".

 

 وقالت "عكاظ" إن هذا العفو يشمل الأحكام التي صدرت قبل صدور المبدأ المقر من المحكمة العليا، القاضي بإلغاء عقوبة الجلد التعزيري.

 وأكدت الصحيفة السعودية أن مصادرها أوضحت أن "المبدأ القضائي الصادر بقرار الهيئة العامة للمحكمة العليا، قرر فيه بالأغلبية، أن على المحاكم عدم الحكم بعقوبة الجلد في العقوبات التعزيرية، والاكتفاء في العقوبات التعزيرية بالسجن، أو الغرامة، أو بهما معا، أو

عقوبات بديلة، بحسب ما يصدره ولي الأمر من أنظمة أو قرارات بهذا الشأن، وصدر التوجيه السامي الكريم باتخاذ اللازم".

 وأنهى هذا التحرك الأخير، "ما شكل على إمارات المناطق بشأن تنفيذ الأحكام المكتسبة القطعية، لتقضي التوجيهات العليا بالموافقة على ما رآه مجلس الشؤون السياسية والأمنية من مناسبة، العفو عن جميع المحكوم عليهم بعقوبة الجلد تعزيرًا، التي نص عليها في الأحكام التعزيرية المكتسبة للصفة القطعية، قبل صدور المبدأ القضائي المشار إليه، على أن يكون العفو في ما

لم ينفذ من جلد في تلك الأحكام"، وذلك وفقًا لمصادر الصحيفة.

 وقال مصدر في وزارة الطاقة السعودية، إن انفجارًا وقع صباح أمس الإثنين، أدى إلى نشوب حريق في خزان للوقود، داخل محطة توزيع المنتجات البترولية، شمالي جدة، نتيجة اعتداء إرهابي بمقذوف.

 

 وقع الاعتداء عند الساعة الثالثة والخمسين دقيقة من صباح أمس الإثنين، وتمكنت فرق الإطفاء من إخماد الحريق، وأنه لم تحدث، جراء ھذا الاعتداء، إصابات أو خسائر في الأرواح، كما أن إمدادات شركة أرامكو السعودية من الوقود لعملائھا لم تتأثر.

 

 وأكد المصدر أن المملكة تُدين بشدة ھذا الاعتداء الجبان، وتؤكد أن ھذه الأعمال الإرھابية والتخريبية، التي تُرتكب ضد منشآت حيوية، ومنھا ما حدث أخيراً في جازان بالقرب من منصة التفريغ العائمة التابعة لمحطة توزيع المنتجات البترولية.

قد تقرأ أيضا