الارشيف / اخبار العالم

طلاب يتهمون أستاذًا جامعيًا بالإسكندرية بازدراء الدين.. والاستاذ: أياد تحرك الأمور ضدي

محمد اسماعيل - القاهرة - الإسكندرية – محمد عامر:

تداول نشطاء عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" مقطع فيديو لمشادة كلامية بين طلاب والدكتور محمد مهدلي، أستاذ علم الاجتماع بالمعهد العالي للخدمة الاجتماعية في الإسكندرية، بسبب ما وصفوه بازدرائه الدين الإسلامي.

ويظهر الفيديو نقاش بين طلاب وأستاذ علم الاجتماع بالمعهد أثناء حديثه عن زنا المحارم والزواج العرفي، إذ قال بعضهم أن آيات القرآن الكريم واضحة وما يقوله الدكتور مخالف لها، ما جعل الأخير يرد عليهم بعبارات اعتبروها تحمل إساءة للدين الإسلامي.

ولاقى الفيديو الذي جرى التقاطه خلال محاضرة عن "أزمة زنا المحارم والزواج العرفي" داخل المعهد العالي انتشارا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي، وسط مطالبات بإحالة الدكتور "مهدلي" للتحقيق وفصله من التدريس".

وتسببت الواقعة في حالة من الجدل بين الطلاب ورواد مواقع التواصل الاجتماعي، إذ دشن بعضهم هاشتاج " فصل دكتور محمد المهدلي.. محمد المهدلي يسيئ إلى الدين الإسلامي".

ونشر أستاذ علم الاجتماع عدة تدوينات عقب الواقعة من بينها:

"أنا شخصيا.. لن أتراجع عن الحق والالتزام بقواعد العلم ومناهجه.. في دراسة الظواهر والمشكلات..كعقيدة".

وقال:"موقفي الشخصي.. يقوم على تحليل ثقافي معرفي..وليس السطحية التي تستند إلى عواطف أغلبية من الأصدقاء.. الذين يحملون ثقافة.. دفن النعامة لرأسها في الرمال...دكتور محمد مهدلي".

وفي أول رد له، قال الدكتور محمد مهدلي، أستاذ علم الاجتماع بالمعهد العالي للخدمة الاجتماعية في الإسكندرية، لـ"الخليج 365" إن الفيديو المنتشر مجتزأ من سياقه بشكل متعمد، لافتعال أزمة- بحسب قوله.

وأشار إلى أن عمله كأستاذ لعلم الاجتماع يجعله يناقش كافة القضايا الاجتماعية، موضحا أنه كان يناقش قضية زنا المحارم والزواج العرفي وفوجئ ببعض الطلبة يجادلونه بشدة وتطاولوا عليه، ما دفعه لطردهم من المحاضرة.

ووصف المهدلي، الواقعة بأنها مدبرة، قائلا:"هناك أياد خفية تحرك الأمور ضدي"، مؤكدا أنه أبلغ الشئون القانونية بالمعهد للتحقيق في الواقعة- وهو ما أكده مصدر بالمعهد.

من جانبه قال الدكتور حسام عبدالغفار المتحدث الرسمي باسم وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، إنه في ضوء متابعة الوزارة لما جرى تداوله على منصات التواصل الاجتماعي والشكوى المقدمة من طلاب الفرقة الثانية بالمعهد العالي للخدمة الاجتماعية بالإسكندرية، بشأن ما صدر من أحد أعضاء هيئة التدريس بالمعهد، وجرى تداوله من خلال مقطع مصور على وسائل التواصل الاجتماعي، ووجه الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، بندب أحد أساتذة كلية الحقوق بجامعة الإسكندرية للتحقيق العاجل في الأمر، كما قرر وزير التعليم العالي إيقاف عضو هيئة التدريس عن العمل لحين ظهور نتيجة التحقيق وعرضها عليه.​

قد تقرأ أيضا