اخبار العالم

خط ساخن وطوارئ.. ننشر خطة "الزراعة" لمواجهة أمراض الموسم الشتوي للدواجن

محمد اسماعيل - القاهرة - كتب- أحمد مسعد:

أعلنت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، رفع حالة الطوارئ القصوى استعدادًا لمجابهة المخاطر المحتملة من إصابة الدواجن في هذا الفصل، والذي ينتج عنه خسائر للمربين والأسعار.

وقال الدكتور عبدالحكيم محمود رئيس هيئة الخدمات البيطرية بوزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، إن الأمراض الشتوية التي تصيب الدواجن متعددة وكثيرة أبرزهم أنفلونزا الطيور النيوكاسل والتهاب الشعب وغيرهم من الأمراض التي تصيب الدواجن والطيور، مشيرًا إلى أن الوزارة تقوم بحملات التحصين والتوعية للحفاظ على الثروة الداجنة.

وأضاف حكيم في تصريح خاص لـ"الخليج 365"، أن الهيئة تقوم بمراقبة الطيور المهاجرة وتنفيذ إجراءات السيطرة على أي بؤر قد تظهر لمنع انتشار أي مرض، لافتًا إلى أن إطلاق أكثر من 300 مأمورية تقصي نشط خلال فصلي الخريف والشتاء في مسارات الطيور المهاجرة والتربية المنزلية.

وتابع رئيس الهيئة، أنه يتم مراقبة الطيور المهاجرة من قبل الإدارة المركزية للطب الوقائي لمواجهة فيروس إنفلونزا الطيور، ورصد أي تحور جديد من خلال التنسيق مع 28 مديرية بيطرية.

وأشار حكيم، إلى سرعة الاستجابة تجاه البؤر التي يتم اكتشافها من خلال إعدام الطيور المُصابة والتنظيف والتطهير والتوعية والإرشاد والتقصي في نطاق البؤرة، وتحصين طيور التربية المنزلية في دائرة نصف قطرها 9كم من البؤرة بجرعتين مجانًا يفصل بينهما من 21 إلى 28 يومًا، في إطار خطة الهيئة لاحتواء المرض والتقليل من آثاره السلبية على الثروة الداجنة والمواطنين، مضيفًا أن الوزارة خصصت الخط الساخن للأمراض الحيوانية والداجنة 19561.

قد تقرأ أيضا