الارشيف / منوعات

أحمد إبراهيم: لهذا السبب تحفظت انغام على الزواج مني

قال الموزع الموسيقى أحمد إبراهيم، زوج الفنانة المصرية أنغام، إن فارق السن بينهما أقل من الفارق بين الرسول "صلى الله عليه وسلم" والسيدة خديجة رضى الله عنها، حين تزوجا.

وكشف إبراهيم أنه يعرف أنغام منذ عام 2001، مؤكدًا أنه كان يحبها في فترة مراهقته، من خلال بوستر ألبوم "ليه سابتها"، ووجد فيها فتاة أحلامه.

وأضاف الموزع الموسيقي: "فاتحت أنغام في قصة زواجنا خلال عملنا على ألبوم (حالة خاصة جدًا)، إذ اقتربنا من بعض أكثر، بشكل لا أنا ولا هي خططنا له، واكتشفنا أن ذوقنا واحد في كل شيء تقريبا".

وتابع: ( قلت لها إحنا الاتنين بنحب بعض.. فهل تتزوجيني؟)، وطلبت منها الإجابة بنعم أو لا، وأعطيتها مهلة 24 ساعة، والحمد لله أنها خلال 24 ساعة وافقت".

وتابع بقوله: "وهي تبدي موافقتها كان لديها تحفظ على أني رجل متزوج ولدي أبناء، ولكني شرحت لها الأمر، وإني قررت الانفصال عن زوجتي منذ فترة، وكنا متفقين على إتمام الزواج بعد الألبوم وانفصالي، ولكنني أصررت على إتمام الزواج خاصة بعد انتشار الكلام داخل الوسط الفني".

واستطرد: "موضوع زواجنا من البداية طُرح للناس، ورُوج له بشكل سيئ وخاطئ، فكرة إني رجل متزوج وأنغام خربت بيته، وخطفته من أسرته، باطلة، وكلام غير صحيح، ومن روّج لها يعلم تماما أننا شعوب عربية عاطفية".

وردًا على من يقول إنه تزوج أنغام من أجل الشهرة أكد أنه من أهم وأغلى الموزعين الموسيقيين العرب أجرًا خلال آخر 17 سنة، وقال: "أعمالي مع المطربات تشهد على نجاحاتي.