الارشيف / اخبار الخليج / اخبار الإمارات

«ليكن خيارك التطعيم».. اللقاح الحل الأمثل للحفاظ على الصحة العامة

ابوظبي - سيف اليزيد - خلفان النقبي (أبوظبي)

أكد مواطنون ضمن حملة «ليكن خيارك التطعيم»، أن التطعيم ضد فيروس «كوفيد - 19»، يُعد الخيار الأمثل للحفاظ على الصحة العامة، وذلك ضمن الجهود المبذولة في الحد من انتشار الفيروس، وتشجع الحملة الجميع على تلقي اللقاح لحماية أنفسهم من الفيروس، فكلما ارتفع عدد الأشخاص المحصنين باللقاح كلما قلت فرص العدوى، كما تهدف إلى الحفاظ على المكتسبات الصحية المحققة حتى الآن في الحد من انتشار «كوفيد - 19» في الدولة.
وأكد المواطن نايف العامري، أن أخذ اللقاح واجب وطني على كل فرد في المجتمع الإماراتي، كما أن مشاركتنا في الحملة تعكس كفاءة القطاع الطبي الإماراتي، مشيراً إلى ضرورة معاونة خط الدفاع الأول في القضاء على هذه «الجائحة» التي أثرت على العالم بأكمله، وذلك عبر التزام كل فرد بسلسلة التدابير الوقائية والإجراءات الاحترازية المتخذة من قبل الجهات المعنية حتى يعكس حسه الوطني لمواجهة فيروس «» المستجد، والحد من انتشاره.
وقال المواطن عبيد المرر: التطعيم يسهم في الوقاية من فيروس «كوفيد - 19»، مما يساعد في تحسين الصحة العامة للفرد والأسرة والمجتمع؛ ولذلك فإن المصلحة الشخصية والعامة تقتضي أن نرد ولو جزءاً بسيطاً لدولة الإمارات، وهو عن طريق الالتزام بالحملة.
وأضاف: إنه يجب المحافظة على الإجراءات الاحترازية من تباعد جسدي واستخدام الكمامات في الأماكن العامة لما فيها من فائدة على الجميع، كما أنه من الواجب تجنب التجمعات غير المهمة، وتقليل العدد إن استدعي الأمر، وتوجيه النصائح للأشخاص غير الملتزمين بالإجراءات الاحترازية، والإبلاغ عنهم في حالة التمادي والاستهتار. بدوره، قال المواطن أحمد علي: كي تعود الحياة كما كانت وأفضل بكثير، وحتى تعود المدارس لأولادنا وتعود الحياة والزيارات العائلية بكل حب وطمأنينة دون الخوف من أي فيروس، يجب علينا الالتزام بتعليمات الجهات الصحية، وإحياء شعار الحملة، وأن يكون التطعيم هو الخيار الأمثل، حتى نحافظ على الصحة العامة، والحد من انتشار المرض بجميع الأشكال.
وأشار المواطن عبدالله القايدي، إلى أن أخذ اللقاح يعتبر خطوة أولى في حماية المجتمع من انتقال العدوى أو الإصابة بالمرض، وأنه من الواجب الوطني رفع شعار حملة «ليكن خيارك التطعيم»، والعمل عليها، وحث الآخرين على التجاوب مع التعليمات الوطنية، وأن نقف معاً جنباً إلى جنب مع السلطات المعنية في الحد من مخاطر فيروس «كورونا». وقال القايدي: من الضروري والبديهي اتباع الإجراءات الاحترازية الخاصة في أخذ اللقاح، وهو الفحص كل 14 يوما، والالتزام بارتداء الكمامة في الأماكن العامة، والالتزام بالتباعد الجسدي، وتجنب الأماكن المزدحمة والتجمعات العائلية قدر الإمكان.

قد تقرأ أيضا