الارشيف / اخبار السعوديه

القطريون منزعجون من تركيا

︎ :

.

يكشف التعاون الاقتصادي والمالي المكثف بين تركيا وقطر عن مدى اعتماد حزب العدالة والتنمية، بقيادة رجب طيب أردوغان، على أموال الغاز القطري للمساعدة في تخفيف أزمته الاقتصادية.
وفي مقال لصحيفة العرب ويكلي، في السنوات الأخيرة، تعرض الرئيس التركي لضغوط متزايدة، حيث تلقي المعارضة باللوم على تدهور الأوضاع الاقتصادية للبلاد، ولم يخفِ الاقتصاديون في البلاد وأماكن أخرى مخاوفهم، ووصف بعضهم الأزمة بأنها كارثة كبيرة.
استغلال تركيا لقطر:
واستخدمت الحكومة التركية إستراتيجيتين أساسيتين للوصول إلى الثروة القطرية واستغلالها، الأولى: الحصول على مساعدات ومنح مالية قطرية، بعضها علني وبعضها الآخر سري، فيتم الحصول عليها تحت غطاء مساهمة قطر في دعم مييلشيات تركية التي تقاتل في صراعات المنطقة، وخاصة في سوريا وليبيا وأذربيجان.
والطريقة الثانية لابتزاز تركيا من قطر هي إلزام الدوحة بالمعاهدات واتفاقيات التعاون في مختلف المجالات، ومعظم هذه الاتفاقيات غير عادلة إلى حد ما، ولا تفيد تركيا إلا من خلال جذب رؤوس الأموال القطرية للاستثمار في تركيا أو تنشيط المبادلات التجارية، وهو ما يعني عادة تصدير البضائع التركية إلى قطر.
كما أن هناك اتفاقيات دفاعية وأمنية ترسل تركيا بموجبها قواتها إلى الأراضي القطرية مقابل مبالغ مالية متفق عليها، وتتحمل قطر بالكامل نفقات هذه القوات وتدفع رواتبهم وتكاليف نقلهم وإقامتهم.
مثلما أعلن السفير التركي لدى قطر مصطفى غوكسو، الأربعاء الماضي، عن توقيع بلاده اتفاقيات عديدة مع قطر في مجالات واسعة، أعلن الديوان الأميري القطري عزم أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني زيارة أنقرة.
وقال جوكسو: إن الاجتماع السنوي للجنة الإستراتيجية العليا القطرية- التركية “يعكس رغبة البلدين في توسيع وتنويع مجالات التعاون”، مضيفًا أنه من المتوقع توقيع عدد من الاتفاقيات الجديدة في الدورة المقبلة.
وذكر بيان صادر عن الديوان الأميري أن الجلسة السادسة ستتناول سبل تعزيز الشراكة الإستراتيجية بين البلدين في مختلف المجالات وتبادل وجهات النظر حول القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، بالإضافة إلى توقيع عدد من الاتفاقيات ومذكرات تفاهم.
ومع ذلك، بدأ القطريون في التساؤل عما إذا كانت عبارة شراكة إستراتيجية دقيقة، وبدؤوا ينظرون إلى العلاقات غير العادية بين بلادهم وأنقرة على أنها غير متكافئة، ويشعرون أن تركيا تستغل قطر لثروتها بعد أن شجعتها على الانعزال عن محيطها الخليجي العربي.
ويقولون: إن قطر من خلال التوقيع على مثل هذه الاتفاقيات لن تكون قادرة على تغيير مسارها في المستقبل وتخفيف العبء المالي الكبير الذي تتحمله بسبب علاقتها مع تركيا وتورطها في صراعات خارجية قد تفقد الدوحة الاهتمام بها.
أزمات تركية وقطر تنقذ الموقف:
وكشف السفير التركي عن توقيع أكثر من ثماني اتفاقيات جديدة بين بلاده وقطر خلال الاجتماع السادس للجنة الإستراتيجية العليا المشتركة يوم الخميس الماضي في أنقرة.
وقال جوكسو: إن الاتفاقيات تشمل مجموعة من المجالات مثل التعاون العسكري الدفاعي والتعاون الاقتصادي والصناعي، بالإضافة إلى مجال التجارة الدولية والمناطق الحرة وإدارة الموارد المائية.
وكشف عن أنه سيتم التوقيع رسميًّا على استثمارين جديدين لقطر في تركيا، أحدهما في مجال الموانئ البحرية والآخر استثمار ضخم في أحد مراكز التسوق الكبرى المعروفة في إسطنبول.
في وقت سابق من هذا الشهر، دفعت الأزمة الرئيس التركي إلى إجراء تغيير عاجل في قيادة البنك المركزي، الذي أقيل رئيسه مراد أويسال.
كما أقال أردوغان صهره ومستشاره المقرب بيرات البيرق، الذي كان ذات يوم مرشحًا قويًّا لخلافة الرئيس، كوزير للمالية.

Source almowaten


كانت هذه تفاصيل خبر القطريون منزعجون من تركيا لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على واتس المملكة وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

قد تقرأ أيضا