الارشيف / اخبار السعوديه

بغرامات تصل 20 ألف ريال.. لجنة مكافحة التبغ تحدد عقوبات مخالفات النظام

الرياض - محمد عبدالله - بينّت اللجنة الوطنية لمكافحة التبغ، التابعة لوزارة الصحة، العقوبات والغرامات المقررة نظامًا لمخالفات نظام مكافحة التدخين.

وشاركت اللجنة، عبر حسابها الإلكتروني الرسمي الموثق من خلال موقع «تويتر»، فيديو تفاغلي «إنميشن»، أوضحت من خلاله العقوبات المحددة لمخالفة النظام.

عقوبات مخالفة نظام مكافحة التدخين

وأوضحت لجنة مكافحة التبغ، الغرامات والعقوبات المقررة نظامًا لمخالفة نظام مكافحة التدخين في الأماكن العامة وهي كالتالي:

- 200 ريال غرامة مالية عقوبة كل من يدخن في الحدائق أو الأماكن العامة أو الجهات الحكومية أو في مداخلها بمشافة أقل من 8 أمتار.

- 5000 ريال غرامة الترويج والإعلان والدعاية لأي نوع من أنواع التبغ في أي مكان.

- 5000 ريال غرامة بيع منتجات تبغ لا تحمل البيانات التي توضح التحذيرات الصحية والصور المعبرة، أو غير مطابقة للمواصفات المعتمدة.

- 5000 ريال غر امة مالية بيع أي منتج من منتجات التبغ لمن هم دون 18 عامًا.

- 5000 ريال غرامة مالية مهالفة بيع المعسل أو الجراك أقل من 500 جرام.

- 5000 ريال غرامة مالية مخالفة بيع السجائر العادية في عبوة أقل من 20 سيجارة وبيع السيجارر الكوبي في عبوة أقل من 10 سجائر.

- 5000 ريال غرامة مالية مخالفة عدم وضع صورة التحذيرات الصحية في مكان بارز بأماكن بيع التبغ أو أي من مشتقاته.

- 5000 ريال غرامة مالية مخالفة لأي منشآة تجارية تسمح بالتدخين داخل مرافقها.

- 20000 ريال غرامة مالية مخالفة إعادة تصنيع التبغ والمعسل والجراك والتنباك والتبغ المصبوغ والشمة والسويكة.

كيف تتحسن صحة المدخن بعد الإقلاع؟

وفي وقت سابق، أوضحت وزارة الصحة، أنه يواجه الجسم بعض التغييرات التي تطرأ عليه عند الإقلاع عن عادة التدخين المضرة بالصحة، حيث يبدأ الجسم بالتعافي من نسبة النيكوتين والعودة لحالته الطبيعية، ومن هذه التغييرات

- بعد ساعتين من الإقلاع عن التدخين سيشعر المرء حينها بالدفء في يديه وقدميه وينتظم ضغط الدم، ويرجع سبب زيادة درجة حرارة اليدين والقدمين إلى عودة الدم للسريان في هذه المناطق بعد أن كان وصوله إليها صعبا لضيق الأوعية الدموية بها بسبب التدخين.

- بعد مرور 8 ساعات تتراجع مستويات النيكوتين وأول أكسيد الكربون الذي يمتصه الجسم من السجائر، وتزداد مستويات الأكسجين في الدم، وقد يشعر الشخص حينها بالرغبة الشديدة بالتدخين، لكن هذا الشعور يدوم من 5 إلى 10 دقائق، ويفضل حينها مضغ العلكة وشرب الماء للتخلص من هذا الشعور.

- بعد 12 ساعة سيشهد الجسم حينها عودة مستوى أول أكسيد الكربون إلى طبيعته في الجسم وزيادة مستوى الأكسجين في الدم، وسوف يشعر الإنسان بالنعاس والخمول والدوران، وقد يلازمه ذلك خلال الـ 24 ساعة من بدء الإقلاع عن التدخين.

- بعد مرور 24 ساعة سينتظم النبض وضغط الدم ونسبة الأكسجين، وسيقل احتمالات الإصابة بالنوبة القلبية وأمراض القلب والسكتة الدماغية.

- بعد مرور يومين نهايات الأعصاب ستتعافى وسيبدأ الفرد باستعادة قدراته الطبيعية على الشم والتذوق، كما ستظهر في هذه المرحلة أعراض الانسحاب مثل (الاكتئاب والملل، والصداع والتعب، والجوع، والدوار، وزيادة أعراض الربو إذا كان الشخص مصابًا به).

- في نهاية الأسبوع الأول سيشعر الإنسان بتحسن مذاق الطعام، وتحسن عمل الأمعاء، فضلا عن تحسن امتصاص الفيتامينات خاصة A و E و K ، وفيتامينات المجموعة B بالجسم، بالإضافة إلى تجدد خلايا الغشاء المخاطي.

- من 12 إلى 30 يوما بعد الإقلاع عن التدخين، تشهد هذه الفترة زيادة مقاومة الجسم للفيروسات، وتحسن عملية التمثيل الغذائي وتحسن البشرة، وكذلك تحسن ملحوظ في أداء الرئتين، وقلة السعال، وتحسن عمل الغدد تحت الجلدية، وزيادة قدرة المرء على ممارسة مثل الجري والقفز.

- بعد مرور عام، تعود الأهداب للنمو في القصبات الهوائية، وبالتالي زيادة قدرة الرئتين على التخلّص من المواد المخاطية، كما ستقل حالات السعال واحتقان الجيوب وضيق التنفّس، وستنخفض مخاطر الإصابة بأمراض القلب إلى النصف مقارنة مع الذين واصلوا التدخين.

اقرأ أيضًا :

13 تطورًا مهمًا يطرأ على الجسم عند الإقلاع عن التدخين

وزارة الصحة تحدِّد 7 أسباب وراء الشعور بحرقة المعدة

قد تقرأ أيضا