الارشيف / اخبار السعوديه

القوات المسلحة تحرر مساحة ( 3200) كلم2 في مأرب وشبوة

محمد بن مسعود - الدمام - الميثاق نت:
كشفت القواتِ المسلحةِ اليمنية، عن تنفيذ عمليةِ “ربيعِ النصر” في محافظتي مأربَ وشبوةَ وتحقيقِ أهدافِها بشكلٍ كامل.

وأضحت القوات المسلحة في بيان لها يوم الاحد 17 اكتوبر الجاري أن العملية أدتِ إلى تحريرِ مديريات عسيلان وبيحان وعين بمحافظة شبوة، وتحرير مديريتي العبدية وحريب مع أجزاء من مديريتي الجوبة وجبل مراد بمحافظة مأرب.

وأشارت إلى أن المساحة الإجماليةُ للمناطقِ المحررةِ في العمليةِ بلغت 3200 كيلو متر مربع.

فيما يلي نص البيان:

بسم اللهِ الرحمنِ الرحيم

قال تعالى (وَمَا النَّصرُ إِلَّا مِن عِندِ اللَّهِ العَزِيزِ الحَكِيمِ) صدق الله العظيم

بعونِ اللهِ تعالى نجحت قواتُنا المسلحةُ في تنفيذِ عمليةِ ربيعِ النصرِ في محافظتي مأربَ وشبوةَ وتحقيقِ أهدافِها بشكلٍ كامل.

وأدتِ العمليةُ إلى الآتي:

• تحريرِ مديريات عسيلان وبيحان وعين بمحافظة شبوة

• تحرير مديريتي العبدية وحريب مع أجزاء من مديريتي الجوبة وجبل مراد بمحافظة مأرب.

• تبلغُ المساحةُ الإجماليةُ للمناطقِ المحررةِ في العمليةِ بـ 3200 كيلومتر مربع.

ونتجَ عن العمليةِ ما يلي:

• مصرعُ وإصابةُ وأسرُ المئاتِ من مرتزقةِ التحالفِ بينهم عناصرُ ما يسمى بالقاعدةِ وداعش.

• اغتنامُ كمياتٍ كبيرةً من الأسلحة.

إن القواتِ المسلحةَ تحيي الدورَ المشرفَ لقبائلَ مأربَ وشبوةَ والموقفَ المسؤولَ لأبناءِ المحافظتين مع وطنِهم وشعبِهم ضد الغزاةِ والمحتلين.

إن القواتِ المسلحةَ وهي بصددِ استكمالِ التحريرِ والتطهيرِ تدعو المرتزقةَ والعملاءَ في مدينةِ مأربَ إلى تركِ القتالِ في صفوفِ الغزاةِ والمحتلين كمقدمةٍ لمعالجةِ أوضاعِهم خلالَ الفترةِ المقبلة.

وتؤكدُ القواتُ المسلحةُ استمرارَها في تأديةِ واجبِها الجهادي حتى يتوقفَ التحالفُ ويُرفعَ الحصارُ وتتحققَ لشعبِنا الحريةُ ولبلدِنا الاستقلال.

هذا، وسيتمُّ الكشفُ عن تفاصيلِ العمليةِ إن شاء الله خلالَ الأيامِ المقبلة.

عاش اليمنُ حراً عزيزاً مستقلاً

والنصرُ لليمنِ ولكلِّ أحرارِ الأمة .

كانت هذه تفاصيل خبر القوات المسلحة تحرر مساحة ( 3200) كلم2 في مأرب وشبوة لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على صحيفة سبق اﻹلكترونية وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.