الارشيف / لايف ستايل

اغتصبوها ليلة كاملة.. عقوبة المتهمين في قضية «حسناء مارينا»: لن تصل للإعدام

القاهرة - سمر حسين - علاقات و مجتمع

أزمة ثقة أوقعت بـ«حسناء مارينا»، وجعلتها ضحية اغتصاب زميلها الذي تعرفت عليه عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث أوهمها أنه يعمل بشركة استثمار ويرغب في أن تعمل معه، لتذهب معه لحضور مؤتمر استثمار، ولكن تبين غرضه غير الشريف، حيث أقام عليها حفلة اغتصاب بصحبة صديقيه، ليلة كاملة، وتركوها في حالة أعياء، والدماء ملطخة بكل مكان.

على الفور حررت الفتاة محضر لإثبات الواقعة، وبدوره الأمن القى القبض على الجناة.

العقوبة القانونية للمتهمين

في السياق ذاته، أكد أحمد ياسين علي، المحامي بالاستئناف العالي ومجلس، أنه وفقا لسير الجريمة للأسف لا يوجد بها خطف، وأن المجني عليها ذهبت بإرادتها، بسبب خداعها من المتهمين: «الجريمة بشعة، لو كانت خطف واغتصاب كانت ممكن تصل لإعدام، لأنه اغتصاب جماعي، لكن الضحية محدش خطفها».

وتابع خلال حديثه لـ «هن»: «العقوبة حاليا هتكون حول الاغتصاب، والمواقعة بالإكراه».

وعن مدة العقوبة أكد «ياسين» أنها ستكون سجن مشدد من 7 لـ15 عاما فقط.

إحالة المتهمين 

وانتهت تحقيقات النيابة العامة، إلى إحالة المتهمين إلى جلسة محاكمة عاجلة أمام محكمة الجنايات بتاريخ 2 فبراير المقبل بتهمتي الخطف والاغتصاب.

وقرر أحد المتهمين اتباع حيلة شيطانية بدفع 2 مليون جنيه للفتاة ووقعها على إيصال أمانة بـ 5 ملايين جنيه وحرر لها عقد زواج عرفي بتاريخ قديم يسبق تاريخ حدوث الجريمة يومي 8 و9 ديسمبر، حتى يفلت من تلك الجريمة.

وكانت تحقيقات النيابة أكدت أن الفتاة تعرضت للاغتصاب بعد مدة من عملها مع أحد المتهمين الذي خدعها بحضور مؤتمرًا، وفور حضورها أخبرها بعدم وجود غرفة في الفندق، وأنها ستضطر النوم بفيلته، وخلال وجودها في أحد الغرف حضر صديقا مديرها في العمل واعتديا عليها جنسيًا بالإكراه، ثم شاركهما مديرها في الجريمة أيضًا.

قد تقرأ أيضا