الارشيف / لايف ستايل

أخصائي تغذية يقدم روشتة لإصلاح ما أفسده «كحك العيد»: 30 دقيقة رياضة

القاهرة - سمر حسين - صحة

كعادة الشعب المصري، ترتبط عنده المناسبات المختلفة، بأنواع من الأكل، حيث يرتبط عيد الفطر دائمًا بالكحك والبسكويت، وغيرها من الحلويات، التي يحرص الكثيرون على تناولها أول أيام العيد.

وبعد انتهاء أول أيام العيد، شعر البعض بالندم، بسبب إسرافهم في تناول الكحك والبسكويت، ما سيسبب لهم زيادة في الوزن.

الدكتور محمد عربي أخصائي التعذية، أكد أن الإنسان يمكن أن يزيد وزنه 1 كيلوجرام عند تناوله 35 قطعة من حلويات العيد، بفرض أن القطعة الواحدة يتراوح عدد سعراتها من 150 لـ200 سعر حراري بدون حساب الإضافات الأخرى، التي قد تكون موجودة فيها.

وتوقع أخصائي التغذية، في تصريحات لـ«الوطن»، أن تحدث زيادات في الوزن أول يوم العيد، حصيلة تناول الكحك والبسكويت، بالإضافة إلى الفسيخ والرنجة وغيرها، لافتًا إلى أن متوسط السعرات الحرارية لكل 100 جرام فسيخ أو رنجة، من 180 لـ300 سعر حراري.

ولعدم زيادة الوزن خلال باقي أيام العيد، ولخسارة السعرات التي تمت زيادتها أول أيام العيد، قدم أخصائي التغذية، بعض النصائح، منها التقليل من الحلويات قدر المستطاع، والتقليل من الموالح، لأنها تخزن الماء بالجسم، مشددًا على ضرورة شرب كميات كبيرة من المياه.

كما نصح عربي، بتنظيم الوجبات وتناول الفواكه مثل البطيخ بين الوجبات كـ «سناكس»، مشددا على أهمية ، مؤكدًا ضرورة ممارسة الرياضة من 30 لـ60 دقيقه في اليوم.

ونصح بتناول السوائل الدافئة، مثل الشاي الأخضر والجنزبيل والقرقه، والكمون، لتنضيف الجسم من الشوارد الحرة، وبالتالي تنشيط عملية الحرق، وكذلك أكل الخضروات، مثل الجزر والخيار بين الوجبات، لزيادة إحساس الشبع.   

وفي سياق متصل، حذر أخصائي التغذية مرضى السكري، من الاكثار من الحلويات، مشددًا على ضرورة الإقلال من الحلويات والنشويات.

قد تقرأ أيضا