الارشيف / لايف ستايل

خالد الجندي يكشف أسباب سكوت الشريعة الإسلامية عن ختان الإناث وزواج القاصرات

القاهرة - سمر حسين - فتاوى المرأة

أكد الشيخ خالد الجندي، عضو المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية، أن هناك أمور كثيرة سكتت عنها الشريعة الإسلامية، على رأسها زواج القاصرات وختان الإناث، وتُركت للظرف الزمني والاجتماعي، وتندرج تحت مسمى القواعد العامة التي تنظمها الشريعة، حيث إنها متروكة لأحوال المجتمع والتغير العرفي والظرفي للمجتمع.

الشريعة سمحت بالاستصحاب

وكشف «الجندي» خلال حلقة اليوم الأحد من برنامج «لعلهم يفقهون» المذاع على قناة «dmc» أن الشريعة الاسلامية سمحت بالإستصحاب والاستحسان وهما بابان لمراعاة العرف ودفع الضرر وسد الذرائع، وهي أشياء يدركها الأزهريون، مستدلًا على ذلك بحديث الرسول (ص) «عنْ أبي ثَعْلَبَةَ الخُشَنيِّ جَرْثُومِ بنِ نَاشِرٍ عنْ رَسُولِ اللَّه ﷺ قَالَ: إنَّ اللَّه تَعَالَى فَرَضَ فَرائِضَ فَلاَ تُضَيِّعُوهَا، وحدَّ حُدُودًا فَلا تَعْتَدُوهَا، وحَرَّم أشْياءَ فَلا تَنْتَهِكُوها، وَسكَتَ عَنْ أشْياءَ رَحْمةً لَكُمْ غَيْرَ نِسْيانٍ فَلا تَبْحثُوا عَنْهَا».

بعض الأمور سكتت عنها الشريعة

وأضاف :«هناك أمور سكتت عنها الشريعة ترجع للظروف الاجتماعية وإطارها العام، مثل جملة ما ملكت أيمانكم.. إدوني آية أو حديث أتحدى لو لقيتوا حاجة في الشريعة بتحرم ملك اليمين اللي هو الرق لكن الرق تم تحريمه بالقانون الذي يحكم فيما سكت عنه الشرع».

رعب من الزواج وإحساس بالإهانة.. كيف يتغير شعور الفتاة بسبب جريمة الختان؟

واستدل الجندي، على كلامه بحديث النبي (ص) مع الصحابي معاذ ابن جبل، مؤكدًا أن زواج القاصرات في الوقت الحالي يعتبر جريمة.

وتابع الجندي، أن «القانون لحقنا والشرع محرمش» منوهًا على أن شيخ السلطان يحكم في ما سكتت عنه الشريعة في ظواهر كثيرة، منها الرق وختان الإناث وزواج القاصرات والطلاق الشفوي، مؤكدًا أن هناك فتاوى للمحلل وفتاوى للتفريق وتطليق وزواج القاصرات وختان الإناث وأن العالم السفلي للفتوى أسوأ بكثير مما حدث في مسلسل «لعبة نيوتن».

يذكر أن برنامج « لعلهم يفقهون» هو أحد البرامج الدينية في شهر رمضان ويقدمه الشيخ خالد الجندي والشيخ رمضان عبدالمعز على شاشة DMC الساعة 03:30 عصرًا.

قد تقرأ أيضا