الارشيف / اخبار العالم / اخبار العراق

داعش يتبنى تفجيري بغداد: نفذاهما الأنصاري والمجاهد

الرياص - اسماء السيد - قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام

ايلاف من لندن: فيما تبنى تنظيم داعش الجمعة تفجيري وسط بغداد قائلا ان اثنين من فرسان الشهادة نفذاه فقد حذرت استخبارات وزارة الداخلية من مخطط خطير تعتزم تنفيذه عصابات داعش الارهابية في العاصمة بغداد وعموم العراق خلال صلاة الجمعة اليوم.

فقد تبنى تنظيم داعش اليوم التفجيرين الانتحاريين اللذين شهدتهما ساحة الطيران وسط العاصمة العراقية امس وأوقع 32 قتيلا و110 جرحى من البائعين والمتسوقين في الساحة المزدحمة بالمواطنين. وكشف التنظيم عبر وسائل اعلامه في بيان تابعته "ايلاف" عن منفذي التفجير المزدوج قائلا انهما "ابو يوسف الانصاري" و"محمد عارف المجاهد" من دون ذكر منصبيهما في التنظيم لكنه وصفهما بانهما فارسان من فرسان الشهادة مهاجما الشيعة الذين قال انه استهدفهم مع عناصر القوات الامنية.

واشار الى ان الانصاري فجر حزاماً ناسفاً كان يرتديه في ساحة الطيران بينما تم تنفيذ تفجير ثان بحزام اخر من قبل المهاجر بعد تجمع لأشخاص احتشدوا قرب الموقع بعد التفجير الأول .

واثر الحادث اطاح رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي مساء الخميس بقيادات أمنية واستخبارية مهمة اثر التفجيرين شملت مناصب عليا في وزارة الداخلية وقيادة الشرطة الاتحادية واستخبارات الداخلية ومدير عام استخبارت ومكافحة الارهاب وقائد عمليات بغداد ومدير قسم الاستخبارات وامن عمليات بغداد.

وكتب الكاظمي على حسابه في موقع "تويتر" ليل الخميس قائلا " أثبت شعبنا صلابة عزيمته أمام الارهاب التكفيري الداعشي. إرادة الحياة لدى أهلنا و هم يتحدّون الارهاب في مكان جريمة الباب الشرقي الشنعاء كانت رسالة شموخ وبسالة شعبية لانظير لها. ردّنا على من سفك دماء العراقيين الطاهرة سيكون قاسياً ومزلزلاً وسيرى قادة الظلام الداعشي اي رجال يواجهون.

تحذير من مخطط لتفجيرات واسعة اليوم
ومن جهتها حذرت استخبارات وزارة الداخلية من مخطط خطير تعتزم تنفيذه عصابات داعش الارهابية في العاصمة بغداد وعموم العراق اليوم الجمعة.

واشارت وثيقة لمديرية الاستخابات نشرتها وسائل اعلام عراقية واطلعت عليها "ايلاف" الى ان "معلومات وردت من إحدى الأجهزة الامنية صدرت من ما يسمى بوالي العراق لعصابات داعش الارهابية الى جميع القواطع للولاية آنفاً تفيد القيام بعمليات ارهابية نوعية لاستهداف المساجد والحسينيات في عموم العراق وتحديداً يوم الجمعة خلال صلاتها بواسطة عجلات مفخخة وانتحاريين".

وحذرت الاستخبارات ايضا من توجه تنظيم داعش "استهداف ساحات التظاهر بواسطة العبوات الناسفة واللاصقة لتأجيج الوضع الامني واستهداف الأسواق الشعبية المكتظة بالسكان وخصوصاً في العاصمة بغداد بجانب الرصافة".. مشيرة الى ان الاستهداف سيتم خلال الأيام القليلة المقبلة .

وقد اثار تفجيرا وسط بغداد موجة غضب واسعة اكدت خلالها العديد من دول العالم ومنظماته الدولية عن تضامنهم مع العراق ودعمه في مواجهة الارهاب الذي يستهدفه.

قد تقرأ أيضا