الارشيف / اخبار العالم / اخبار العراق

أربيل: تقارير ضرب مركز للموساد في الاقليم استهداف تآمري

الرياص - اسماء السيد - قراؤنا من مستخدمي تويتر
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على تويتر

ايلاف من لندن: وصفت حكومة اقليم كردستان العراق الشمالي الاربعاء تقارير ايرانية عن استهداف مركز استخباري لجهاز الموساد الاسرائيلي في الاقليم بأنها استهداف تآمري واضح ضد الإقليم وعمليته السياسية.
وقال جوتیار عادل المتحدث الرسمي باسم حكومة إقليم كردستان في بيان صحافي من اربيل عاصمة الاقليم حصلت "ايلاف" على نصه "تداولت مؤسسات إعلامية عديدة في المنطقة تقارير زعمت فيها استهداف "مركز للمعلومات والأنشطة الاستخبارية الإسرائيلية في اقليم کردستان ومقتل وجرح عدد من العاملين فيه".
وشدد بالقول "اذ نؤكد بأن هذه التقارير عارية عن الصحة تماماً وإن هذه ليست المرة الأولى التي يُتهم فيها الإقليم بوجود مركز خاص بالمخابرات الإسرائيلية على أراضيه فأن غاية نشر تقارير كهذه، استهداف تآمري واضح ضد الإقليم وعمليته السياسية".
وكانت وسائل إعلام إيرانية قالت امس نقلا عن مصادر غير رسمية بأن مجموعة مجهولة الهوية قامت باستهداف مركز معلومات وعمليات خاصة تابع للموساد الإسرائيلي في شمالي العراق.
وأضافت أن "الهجوم نتج عنه مقتل وإصابة عدد من القوات الإسرائيلية".. واصفة استهداف مركز المعلومات للموساد في شمال العراق ضربة جدية لاسرائيل مشية الى وجود تفاصيل إضافية عن العملية سيتم نشرها لاحقا.
واشار موقع "انتل سكاي" الايراني المتخصص بمراقبة حركة الطيران والملفات العسكرية والمدنية امس أنه تم توثيق عملية استهداف مركز المعلومات والعمليات الخاصة التابع للموساد مشيرا إلى أن صور العملية ستنشر قريبا.
يشار الى ان حرب سفن قد اندلعت مؤخرا بين ايران واسرائيل حيث يتبادل البلدان ضربات للسفن العائدة لكل منهما .. وفي اخر تطور تعرضت سفينة تابعة لشركة اسرائيلية امس الثلاثاء لهجوم قرب ميناء الفجيرة الإماراتي وتقول مصادر اسرائيلية إن ايران تقف وراء الهجوم فيما أعلنت القناة 12 الإسرائيلية أن لا إصابات في الهجوم على السفينة المملوكة لإسرائيل قبالة الإمارات.
وجاء هذا التطور بعد يومين من تفجير منشأة نطنز النووية المخصصة لتخصيب اليورانيوم في ايران والتي استهدفتها اسرائيل بعبوة متفجرة تزن اكثر من مائة كيلوغرام على حد قول مصادر مطلعة.

قد تقرأ أيضا