الارشيف / اخبار الخليج

ماذا قالت سلمى الشيمي خلال التحقيق معها أمام النيابة المصرية

وقالت الشيمي التي أصبحت معروفة بـ"موديل سقارة" في تحقيقات نيابة الكلية بجنوب الجيزة معها إنها دخلت منطقة سقارة الأثرية، يوم الأربعاء الماضي، بطريقة قانونية من خلال تذكرة دخول، وأشارت إلى أنها حصلت على إذن تصوير.

وتابعت أنها عندما حضرت مكان التصوير كانت ترتدي ملابس محتشمة عبارة عن عباءة، ومن أسفلها ملابس فرعونية للملكة كليوباترا هي التي ظهرت بها في جلسة التصوير، بحسب صحيفة "اليوم السابع" المصرية.

وأكدت سلمى الشيمي في التحقيقات أنها لا تعرف قواعد التصوير فى المناطق الأثرية، والتزمت بتعليمات العاملين، ولم تخالفهم أو تحتال عليهم.

وبحسب بوابة "أخبار اليوم" المصرية، فقد رفضت سلمى الشيمي المحامي الذي انتدبته النيابة لها للدفاع عنها، بحجة أنها لم ترتكب تهمة تستحق العقاب.

كما أفصحت أنها

كانت تسعى لتحقيق الشهرة والتسويق لنفسها من خلال نشر الصور والفيديوهات التي أثارت الأزمة، عبر حسابها على تطبيق "تيك توك"، لكي تحصل على نسب مشاهدة عالية.

أما المصور حسام أورتيغا، صاحب جلسة التصوير المثيرة للجدل، فقال في التحقيقات معه أنه حصل على 1000 جنيه مقابل القيام بجلسة التصوير لسلمى الشيمي.

كما أكد أن الجلسة تمت بعلم العاملين بالمنطقة الأثرية، وأن بعضا منهم كان يشاهدها.

وألقت الشرطة المصرية، مساء أمس الاثنين، القبض على العارضة سلمى الشيمي التي باتت تعرف بـ"فتاة سيشن الأهرامات"، بعدما أثارت ردود فعل غاضبة عقب التقاطها صورا داخل المنطقة الأثرية دون تصريح.

كما ألقى رجال الأمن بالقاهرة على مصور الجلسة أثناء تواجده في منطقة حلوان. وكانت أجهزة الأمن قد رصدت صورا تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي لفتاة ترتدي ملابس تحمل الطابع الفرعوني بجوار هرم سقارة، بحسب موقع "صدى البلد" المصري.

من جانبه، أحال الدكتور مصطفى وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، الواقعة إلى النيابة للتحقيق، واتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة.

وأكد وزيري، حرص وزارة السياحة والآثار الدائم، على الحفاظ على الأماكن الأثرية، وتاريخ الحضارة المصرية القديمة، وأن أي شخص يثبت تقصيره في حق الآثار والحضارة المصرية؛ ستتم معاقبته، بعد نتيجة تحقيقات النيابة في واقعة التصوير.

ونقل الموقع عن مصدر مسؤول بمنطقة سقارة الأثرية، قوله إن الصور المتداولة هي للعارضة سلمى الشيمي، هي صور حقيقية، والتقطت بالفعل منذ 4 أيام أمام الهرم المدرج بمنطقة سقارة.

وأضاف أن الفتاة دخلت منطقة هرم سقارة كأنها زائر عادي، مرتدية عباءة سوداء، لتزيل هذه العباءة وتكشف عن اللبس الفرعوني، متابعا: "حصل خداع للأثريين بالمنطقة، عشان هما كانوا قاطعين تذاكر عادية جدا. الوزارة غاضبة جدا وجار التحقيق في الواقعة".

قد تقرأ أيضا