الارشيف / اخبار الخليج

مجلس التعاون الخليجي يحذر من "مؤشر خطير ومقلق" بعد إعلان إيران

دبي - محمود عبدالرازق - © AP Photo

وشدد الحجرف، في رسائل وجهها إلى أمريكا وروسيا والصين وفرنسا وبريطانيا وألمانيا، على أن "مجلس التعاون مساهم رئيس في تعزيز أمن المنطقة واستقرارها، وأن المفاوضات الجارية الآن في فيينا يجب أن لا تقتصر على البرنامج النووي، بل يجب أن تشمل السلوك الإيراني المزعزع للاستقرار والصواريخ الباليستية والمسيرات"، وذلك حسب وكالة الأنباء "واس".

وحذر الأمين العام، من أن "إعلان إيران عن بلوغ ما نسبته 60% من تخصيب اليورانيوم مؤشر خطير ومقلق لأمن المنطقة والعالم"، مطالبا المجتمع الدولي بـ"تحمل مسؤولياته تجاه هذا التطور الخطير والمهدد للأمن والسلم الإقليمي والعالمي".

وكانت وزارة الخارجية السعودية، قالت إن "المملكة تتابع بقلق التطورات الراهنة لبرنامج إيران النووي، التي تمثلت آخرها بالإعلان عن رفع نسبة تخصيب اليورانيوم إلى 60%؛ الأمر الذي لا يمكن اعتباره برنامجاً مخصصاً للاستخدامات السلمية".

ودعت المملكة، إيران إلى تفادي التصعيد وعدم تعريض أمن المنطقة واستقرارها للمزيد من التوتر، والانخراط بجدية في المفاوضات الجارية حالياً، اتساقاً مع تطلعات المجتمع الدولي تجاه تسخير إيران برنامجها النووي لأغراضٍ سلمية وتحت إشراف الوكالة الدولية للطاقة الذرية، وبما يحقق الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم، ويحدِ من انتشار أسلحة الدمار الشامل.

وكانت وكالة "رويترز" قد نقلت عن سفير إيران لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية كاظم غريب أبادي، قوله إن بلاده تتوقع تخصيب اليورانيوم إلى مستوى 60% الأسبوع القادم. وقال السفير عبر "تويتر": "نتوقع جمع المنتج الأسبوع القادم".

وبدأت إيران تخصيب اليورانيوم بنسبة 60%، حسبما نقلت وكالة أنباء "فارس" الإيرانية عن نائب وزير الخارجية عباس عراقجي. ولم تقدم الوكالة تفاصيل أخرى، لكن الأنباء عن التخصيب بدت على خلفية نوايا طهران زيادة النشاط النووي في ظل التخريب في منشأة "نطنز" النووية.

قد تقرأ أيضا