الارشيف / أخبار مصر

شباب ”الخليج 365” ينافسون فى مسابقة المجلس العالمى للتسامح والمركز الكاثوليكى

  • 1/5
  • 2/5
  • 3/5
  • 4/5
  • 5/5

شكرا لقرائتكم خبر عن شباب ”الخليج 365” ينافسون فى مسابقة المجلس العالمى للتسامح والمركز الكاثوليكى والان مع تفاصيل الخبر

القاهرة - سامية سيد - في خطوة جديدة لمؤسسة ”الخليج 365”، استطاعت ثلاث من المحررات هن نهير عبد النبى، ومنة الله حمدى، وخلود رفعت، على دخول دائرة المنافسة في مستوى جديد من الاحترافية بأعمال في عالم التقارير المصورة والأفلام القصيرة، بعد مشاركتهن القوية في مسابقة المجلس العالمى للتسامح والمركز الكاثوليكى.

وقررت اللجنة العليا لاختيار الأفلام بمسابقة القصيرة "نحو حياة أفضل" والتي ينظمها المركز الكاثوليكى المصرى للسينما والمجلس العالمى للتسامح والسلام، منح شهادة تقدير للزميلة منة الله حمدى إبراهيم، عن فيلم "دعوة للحياة" لمشاركتها بالدورة الأولى للمسابقة.

a2dfd6bc-0311-4a8e-bc3e-2d723c9f64e1

كما قررت اللجنة العليا لاختيار الأفلام بمسابقة القصيرة "نحو حياة أفضل" والتي ينظمها المركز الكاثوليكى المصرى للسينما والمجلس العالمى للتسامح والسلام، منح شهادة تقدير للزميلتين نهير عبد النبى عوض الله، وخلود رفعت، عن فيلم "عيلة فريدة" لمشاركتهما بالدورة الأولى للمسابقة.

007e3fd1-437e-466d-8684-de3c42fb4db5

وتم تكريم فيلم عودة للحياة الذى تدور قصته عن متعافي إدمان اسمه فتحى من الإسكندرية تعافى بعد إدمان 16 عاما، وأصبح مدير مركز لعلاج الإدمان وحصل على دبلومتين في سلوكيات الإدمان.

c254bd5a-715a-4aff-aebb-a01a21d85884

بينما تم تكريم فيلم عيلة فريدة الذى تدور قصته حول اثنين من دار أيتام أكملا تعليمهما العالي وتزوجا وتحديا الصعاب .. وحصلت الزوجة على درجة الماجستير وتم تكريمها من وزيرة التضامن، وأنجبا بنت أسمينها فريدة.

تكريم فيلم عيلة فريدة

يذكر أن مهرجان المركز الكاثوليكي للسينما، هو مهرجان سينمائي مصري، ويعد أقدم مهرجان سينمائى بمنطقة الشرق الأوسط، ومن أعرق المهرجانات السينمائية في مصر إن لم يكن أعرقها حيث بدأ منذ عام 1952، ومن أقدم المهرجانات الفنية المحلية في مصر التي تقام سنوياً بشكل منتظم.

ويكتسب المهرجان أهمية وخصوصية متميزة لذلك يحظى بتقدير كبير من جانب السينمائيين والفنانين المصريين وتكمن هذه الأهمية والخصوصية في أنه لا يمنح جوائز إلا للأفلام والأعمال التي تتميز بمستواها الفني الراقي والتي تدور أفكارها وموضوعاتها حول قضايا تهم المجتمع وتفيده ويكون لها تأثير ايجابي على جمهوره بعيدا عن الأفكار الشاذة والموضوعات والأفكار التي يغلب عليها العنف ويغلفها إطار من الإثارة الفجة.

قد تقرأ أيضا