الاقتصاد

الموارد البشرية تنهي العمل بالمادة «41» الخاصة بكورونا

شكرا لقرائتكم خبر الموارد البشرية تنهي العمل بالمادة «41» الخاصة بكورونا ونؤكد لكم باننا نسعى دائما لارضائكم والان مع التفاصيل

- بواسطة أيمن الوشواش - قررت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية السعودية، أمس، إنهاء العمل بالمادة (41) المضافة إلى اللائحة التنفيذية لنظام العمل الصادرة بالقرار الوزاري رقم (70273)، التي أضيفت في ظل الظروف الاستثنائية التي واجهتها المملكة ومختلف دول العالم بسبب جائحة .

وكانت الوزارة قررت في أبريل 2020، إضافة مادة برقم (41) إلى اللائحة التنفيذية لنظام العمل الصادر بشأن تحسين وحماية العلاقة التعاقدية بين العاملين وأصحاب العمل بسبب فيروس كورونا، لدعم جهود الحكومة السعودية في السيطرة على تداعيات الفيروس.

وسمحت المادة بمنح العامل إجازة بأجرة لمدة معينة، وإمكانية تخفيض الأجر بما لا يتجاوز 40% ثم في حالة موافقته يمكن منحه إجازة دون أجر، كما نصت المادة على أنه لا يحق للمنشأة التي لم تتأثر جراء الأوضاع الحالية الاستناد لأحكام المادة 41.

وقرر وزير الموارد البشرية في أكتوبر الماضي، تمديد العمل بالمادة لمدة 6 أشهر إضافية.

وكشفت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية في السعودية، مؤخرا، أن إستراتيجية سوق العمل طُوِرت بناء على دراسات تمهيدية مستفيضة ومسوح بحثية وميدانية، حيث اتبعت منهجية مبنية على استخلاص إصلاحات وسياسات قائمة على الأدلة لرفع كفاءة السوق، إضافة لتفصيل الإستراتيجية لاستخلاص المبادرات وخطة التنفيذ، بعد إجراء مقارنات معيارية دولية وتحليل الكثير من التقارير وإشراك أصحاب المصلحة.

نص المادة 41:

في حال اتخذت الدولة من تلقاء نفسها أو بناء على ما تُوصي به منظمة دولية مختصة، إجراءات في شأن حالة أو ظرف يستدعي تقليص ساعات العمل، أو تدابير احترازية تحد من تفاقم تلك الحالة أو ذلك الظرف، ما يشمله وصف القوة القاهرة الوارد في الفقرة (5) من المادة 74 من النظام، فيتفق صاحب العمل ابتداء مع العامل - خلال 6 الأشهر التالية لبدء اتخاذ تلك الإجراءات- على أيٍّ مما يأتي:

  • تخفيض أجر العامل، بما يتناسب مع عدد ساعات العمل الفعلية.
  • منح العامل إجازة تحتسب من أيام إجازته السنوية المستحقة.
  • منح العامل إجازة استثنائية، وفق ما نصت عليه المادة 116 من النظام.

كانت هذه تفاصيل خبر الموارد البشرية تنهي العمل بالمادة «41» الخاصة بكورونا لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على مكه وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

قد تقرأ أيضا