الارشيف / فن ومشاهير

هكذا استقبل عادل إمام قرار عرض مسرحيته “بودي جارد” للمرة الأولى

بيروت - سلوى ياسين - متابعة بتجـــــــــرد: كشف المخرج المصري رامي إمام، نجل الفنان الكبير عادل إمام، عن كيفية استقبال والده لعرض مسرحيته «بودي جارد» للمرة الأولى بعد 21 عاماً.

وقال رامي إمام، في تصريحات تلفزيونية إن دور والده عادل إمام في المسرحية، مقتبس من قصة الفيلم الشهير Body Guard، وما يفرق بينهما فقط هو مع المفارقة الكوميدية، كون شخصية (أدهم) التي يقدمها عادل إمام لا تصلح نهائياً أن تكون حارس شخصي.وأوضح رامي إمام، مخرج المسرحية التي تعد التجربة الأولى له، أن أسرته كانت تتساءل عن موعد عرض المسرحية التي تم تصويرها منذ عام 2010، وخاصة والده (الزعيم) الذي كان متشوقاً لعرضها.

وأشار إلى أن والده كان يسأل الشركة المنتجة بشكل مستمر، كي يعلم موعد عرضها للجمهور، مبيناً أن أول تعليق خرج من الجميع في المنزل ومن والده عندما سمعوا الخبر رددوا كلمة (ياااه).

في السياق ذاته، كشف رامي إمام تفاصيل وفاة الفنان المصري مصطفى متولي خلال المسرحية، مؤكداً أنه أصيب بأزمة قلبية حادة وبشكل مفاجئ وتم نقله للمستشفى لتُعلن وفاته.

وأضاف أن عادل إمام بطل العرض، رفض إسدال الستار على المسرحية وقتها وقرر استكماله، معقباً: «أثناء عرض المسرحية حدثت مواقف كثيرة لي وكان يحضر أولادي لمشاهدتها معي ومن أصعبها وفاة عمي الفنان الكبير مصطفى متولي».

وأشار إلى أن والده عادل إمام أُصيب بصدمة بوفاة مصطفى، وحينها قال: «المسرح لا يعوقه إلا القبر.. الناس دافعين تذاكر وجايين من آخر الدنيا عشان يشوفوا عادل إمام، فأنا مصمم إني أعمل المسرحية في ليلة الوفاة».

يُذكر أن هيئة الترفيه في المملكة العربية قررت عرض مسرحية (بودي جارد) تلفزيونياً لأول مرة، بعد 21 عاماً من الانتظار، وذلك يوم 26 فبراير عبر منصة (شاهد VIP).

قد تقرأ أيضا