الارشيف / فن ومشاهير

بحضور مريم نعوم.. إطلاق الدورة الأولى لمهرجان "شاشا- للأفلام على الهواتف المحمولة"

محمد اسماعيل - القاهرة - كتبت- منى الموجي:

بحضور عدد من صنّاع السينما، احتفلت منصة "تيك توك" و"شاشا" بإطلاق الدورة الأولى لمهرجان شاشا عبر الهواتف المحمولة.

المهرجان يُقام على مدار سبعة أيام، بالتعاون مع TikTok، المنصة الرائدة في مقاطع الفيديو القصيرة والمباشرة على الهاتف المحمول، مما يسمح للمبدعين بالمنافسة في فئات مختلفة بطريقة بسيطة عن طريق إرسال أفلام قصيرة مصورة على الهواتف المحمولة.

يعد شاشا مهرجان وليد يسهم في تحقيق أحلام صناع الأفلام الشباب، ويحتفل بالأفلام القصيرة التي تم تصويرها باستخدام الهواتف المحمولة فقط. يهدف المهرجان إلى إنشاء منصة لصانعي الأفلام على الأجهزة المحمولة للتأكد من أن فنهم لا يمر دون أن يلاحظه أحد، بل يتم تكريمه ودعمه وتقديره والترويج له.

يشهد مهرجان الأفلام العديد من المسابقات المختلفة، تمكن صانعي الأفلام من التنافس فيها. وتتكون لجنة التحكيم من مريم نعوم الكاتبة رئيسة لجنة التحكيم في المهرجان، والمخرج أمين درة، والممثلة فاطمة البناوي، والمصور السينمائي إسلام عبدالسميع، والمونتير أحمد حافظ، ومديرة التصوير نانسي عبدالفتاح، والمخرجة مريم أبو عوف، والمنتجة شهد رمزي. لاختيار أفضل الأفلام التي سيتم عرضها خلال المهرجان.

وفي بيان صحفي، أعرب هاني كامل مدير عمليات المحتوى بشركة "تيك توك" لمنطقة شمال أفريقيا، عن سعادته بإطلاق الدورة الأولى من المهرجان. وأضاف: مصر مليئة بالمواهب الحقيقية التي تستحق كامل الدعم، خصوصا في مجال صناعة السينما والمحتوى. لذلك دائما ما تسعى تيك توك كمنصة رائدة في تصوير مقاطع الفيديو القصيرة عبر الهاتف المحمول، لتوفير الفرص والمساحات مناسبة لأصحاب المواهب الحقيقية في إظهار موهبتهم وأعمالهم عن طريق استخدام أحدث الأدوات التكنولوجية المتوفرة في منصتنا. فمهمتنا هي إلهام المواهب وإثراء حياتهم من خلال منحهم القدرة على التعبير الإبداعي وتزويدهم بتجربة غنية وممتعة وإيجابية.

وفي نفس السياق، قال عارف فاخوري مؤسس مهرجان شاشا: "سعداء للغاية وفخورون بهذه الشراكة فتيك توك شركة تقنية رائدة، تعد المنصة الأكبر والأكثر تفاعلا في العالم. ونحن في شاشا نهدف إلى خلق مساحة للمواهب الشابة للتعبير عن أصوات جديدة من خارج صناعة الأفلام. فمنذ انطلاق المهرجان خلال الشهر الماضي، استقبلنا أكثر من 1500 فيلم؛ وذلك من منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وأكثر من 90 دولة حول العالم، حيث أدى الانتشار الواسع للأدوات التكنولوجية والتقنية إلى زيادة محتوى الفيديو الذي تنتجه المواهب الشابة. وبناءً على ذلك، سعينا إلى إتمام شراكتنا مع تيك توك حتى نستطيع خلق فرص للمخرجين الشباب والهواة للتعبير عن إبداعهم وحصول أعمالهم على الدعم المناسب".

قد تقرأ أيضا