الارشيف / فن ومشاهير

روسيا تصور أّول فيلم في الفضاء

  • 1/2
  • 2/2

الرياص - اسماء السيد - قراؤنا من مستخدمي فيسبوك
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال صفحتنا على فيسبوك

وقع اختيار روسيا على ممثلة معروفة وعلى مخرج حائز على جوائز، لإرسالهما إلى محطة الفضاء الدولية، لتصوير ما وصفته بأّول فيلم في الفضاء.

وستقلع يوليا بيرسيليد (36 عاماً) برفقة كليم شيبينكو (37 عاماً)، على متن صاروخ روسي من قاعدة بايكونور الفضائية في الخامس من أكتوبر.

وسيحمل العمل الدرامي عنوان "التحدّي". وتقول وكالة روسكوزموس الفضائية الروسية إنها تريد أن يكون الفضاء مفتوحاً للناس على نطاق أوسع.

وفي الوقت ذاته، تخطط وكالة "ناسا" الأمريكية والممثل توم كروز لتنفيذ فيلم على متن محطة فضائية.

وليس واضحاً بعد متى سينطلق تصوير فيلم هوليوود الفضائي، الذي أعلن عنه العام الماضي. ومن المتوقع أن يزور توم كروز محطة الفضاء الدولية مع المخرج دوغ ليمان. وقالت "ناسا" إن شركة صواريخ "سبيس أكس" التي يملكها إيلون ماسك ستشارك أيضاً في الفيلم.

وأثار وكالة روسكوزموس الروسية يوم الخميس التكهنات حول دخول روسيا في سباق جديد مع الولايات المتحدة نحو الفضاء.

وقالت وكالة روسكوزموس إن عملية اختيار كلّ من بيريسيلد وشيبينكو شملت اختبارا طبيا وتجارب الأداء الإبداعية. وسيبدأ تدريبهما الخاص للسفر إلى الفضاء في موعد أقصاه الأول من يونيو/حزيران، وسيتضمن اختبارات أجهزة الطرد المركزي والاهتزازات، والتحليق في طائرة منعدمة الجاذبية والقفز بالمظلّات.

ونقلت وكالة الأنباء الروسية "ريا نوفوستي" أن الفيلم يتناول قصة طبيب جرّاح يسافر إلى الفضاء لإجراء عملية جراحية لرائد فضاء، لا يستطيع بسبب مرضه العودة فوراً إلى الأرض.

وتقدمّ الآلاف لنيل الأدوار المشاركة في الفيلم، وتمكنت بيريسيلد من التفوق على 19 امرأة منافسة على الدور الرئيسي.

وستغطي القناة الرسمية الروسية الأولى كامل المشروع. وسيشارك في الإنتاج كلا من رئيس وكالة روسكوزموس ديمتري روغوزين ومدير القناة الأولى كوستانتين إرنست.

NASA
محطة الفضاء الدولية

وشاركت بيريسيلد في أعمال درامية كبيرة منها "المعركة من أجل سيفاستوبول"، وتلقت تكريما من الدولة.

أما شيبينكو وهو ممثّل وكاتب مسرحي أيضاً، قام بإخراج الفيلم الكوميدي "سيرف" عام 2019، وحقّق أكثر من 42 مليون دولار في شباك التذاكر. كما حاز المخرج على الجائزة الأولى عن فيلم حول كارثة فضائية بعنوان "ساليوت 7".

وأعلنت روكوزموس أن الملياردير الياباني يوساكو مايزاوا (45 عاماً)، سيذهب في رحلة لمدة 12 يوماً إلى محطة الفضاء الدولية في كانون الأول/ديسمبر. وسيرافقه المصوّر الياباني يوزو هيرانو ورائد الفضاء الروسي ألكسندر ميزوركين.

آخر مرة روسيا أرسلت فيها روسيا سائح فضاء إلى محطة الفضاء الدولية كانت عام 2009. وسيكون مايزاوا أول سائح فضاء ياباني يزور المحطة.

هي أكبر مختبر في المدار. أطلقت وكالة روكوزموس الروسية المرحلة الأولى من بنائه عام 1998، ومنذ ذلك الحين ساهمت وكالات الفضاء الأمريكية والأوروبية واليابانية والكندية في إكمال بنائها وتطويرها.

وكان الغرض الأساسي من إنشائها، تطوير القدرة على العيش والعمل في الفضاء. ومن المفترض أن تمهد الخبرة المكتسبة هناك الطريق أمام بناء هياكل أكثر تعقيدًا في الفضاء، مثل بناء قاعدة دائمة على سطح القمر وإرسال البعثات إلى كوكب المريخ.

وبنيت محطة الفضاء الدولية بهدف إجراء التجارب العلمية. يقول بالاب غوش، مراسل بي بي سي للشؤون العلمية، إنها تقوم بعمل رائد على النباتات والمواد في الجاذبية الصغرى.

ويعمل رواد الفضاء على تلك التجارب بتوجيه من باحثين على كوكب الأرض.

كما أنهم يدرسون آثار انعدام الوزن لفترات طويلة على أنفسهم.

قد تقرأ أيضا